كن إيجابيا ◆ 12 خطوة ستغير حياتك ◆ كيف تجعل نفسك إيجابيا

1٬350

إن القدرة على أن تكون إيجابياً هي واحدة من أكثر المهارات المفيدة، التي يمكن أن تتمتع بها، للانسان قوة خارقة تمكنه من تخطي الصعاب كيف ماكانت، وأنت لست استثناء لأنك تملك هذه القوة، كافح واجتهد وعمل و كن إيجابيا، سنطلعك عزيزي القارئ في هذه المقالة على أشياء محددة التي ستساعدك بأن تكون إيجابيا وتكتشف قواك الداخلية. هذا سيساعدك على البقاء في مزاج إيجابي طوال الوقت أو تقريبًا كل الوقت ، ويعزز من ثقتك بنفسك ، وتبدأ في تطوير نفسك في جميع مجالات حياتك.

إليك عزيزي القارئ 12 عشر خطوة تساعدك على أن تبقبى إيجابيا معظم أو طوال الوقت.

1- خذ كل الأمور من الجانب الذي يفيدك

خذها قاعدة. كل شيء يحدث لك في حياتك، له جانب إيجابي وآخر سلبي. واللغز الذي يجعلك تعيش حياة مستقرة وسعيدة، هو النظر إلى الجانب المشرق للأشياء، أو محاولة البحث عنه في كل مجالات الحياة.

2- تحدث مع نفسك بإيجابية

كن إيجابيا لا تردد العبارات السلبية على نفسك، أنا فاشل لن أقدر حياتي ليس لها معنى، تحدث مع نفسك بشكل إيجابي، وأخبرها بصوت مرتفع أن الأمور ستتحسن في نهاية الأمر، وصدق ما تقوله لنفسك، وابحث دائما على الأمور التي تجعلك إيجابيا.

3- ضع لنفسك أهداف واضحة

عندما تضع هدفا واضح في حياتك، فإنك تحدد طريقا واضحا أمام عينيك، وبذلك تكون قد أبعدت الكثير من الأشياء التي قد تؤثر عليك سلبا. لأن وبكل بساطة ستنشغل بهدفك الحقيقي، وستشعر بالإيجابية وأنت تعمل على تحقيق أهدافك.

4- قيّم نفسك

لا تدع الوقت يمر وتتراكم عليك الأحداث، توقف وقيّم ما تفكر فيه بشكل متكرر في اليوم. وإذا وجدت أن أفكارك سلبية بشكل أساسي، فحاول إيجاد طريقة لوضع لمسة إيجابية عليها لكي تبقى.

5- اختر دوما ما يجعلك سعيدا

لكي تكون إيجابيا يجب أن تتعلم مهارة التفريق بين ماهو لك وماهو للناس من حولك، هذه حياتك أنت، والأمور التي تجعلك سعيدا لا يجب أن تتوافق مع رغبات من حولك طالما ترضاها أنت كن إيجابيا مع نفسك ولاتدع أحدا يسيطر على مشاعرك.

6- الاسترخاء

خصص كل يوم بعضا من الوقت لنفسك للإسترخاء والتأمل، مثل ممارسة اليوغا أو الاستماع إلى المقاطع الهادئة أو ممارسة العبادة، ونخص بها، الذكر والنافلة وقراءة القرآن. لأن بالإضافة إلى راحة البدن يجب أن تستفيد كذلك من راحة القلب والوجدان.

7- استمتع بالطبيعة

الكثير من الناس أصبحوا غافلين عن هذه القيمة، قيمة الطبيعة، فبمجرد ما تطلق عينيك في الجبال والأنهار والسماء والأشجار تشعر بجمالية وعدوبة الطبيعة، أثبتت الدراسات العلمية أن الخروج في الهواء الطلق يعزز من صحة الإنسان، وأن قضاء الوقت وسط الطبيعة الهادئة يؤدي إلى خفض مستويات التوتر، وتحسين الذاكرة، والشعور بالانتعاش.

8- اضحك

على الرغم من سهولة هذه العادة، إلا أننا نواجه صعوبة في ممارستها، ونجهل فوائدها الصحية التي تعود علينا، ومن فوائد الضحك أنه أفضل علاج لمعظم ما نعاني منه، فهو يقوي جهاز المناعة، ويقلل من الشعور بالألم، ويحسن المزاج ويحميك من الآثار الضارة للإجهاد. ابحث عما يضحكك وكن إيجابيا، سواء بمشاهدة الأعمال الكوميدية أو مقابلة صديق مرح أو استضافة أصدقائك لمشاهدة مباراة في جو من المرح.

9- تنفس بعمق

تعلم أن تتنفس بعمق في كل مرة تشعر فيها بعدم التركيز، لأن التنفس العميق يساعد على طرد الهواء السام من جسدك، واستبداله بهواء نقي، واستعادة صفاء الذهن، فبإمكان لحظة واحدة من التفكير بذهن صافٍ أن تغير كل شيء. وتستعيد تركيزك بشكل أفضل.

10- اتبع نمطا صحيًا للحياة

احرص على ممارسة الرياضة ثلاث مرات على الأقل أسبوعيًا كي تؤثر بشكل إيجابي على مزاجك وتتخلص من الشعور بالضغط النفسي. اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا لتوفير الطاقة لعقلك وجسدك. وتعلم أساليب التعامل مع الضغط النفسي.

11- ساعد الناس وابحث عن تجارب جديدة

مساعدة الأخرين هي لغة يفهمها الذين يتحلون بالتفكير الإيجابي، حاول أن تخوض تجارب جديدة مهما كانت بسيطة مثل زيارة مكان لم تراه من قبل، أو التعرف إلى شخص جديد، أو قراءة كتاب جديد، أو ممارسة هواية لم تمارسها من قبل.

12- أحط نفسك بالأشخاص الإيجابيين

يقال الصاحب ساحب أو الرفيق قبل الطريق، تأكد من وجود أشخاص إيجابيين وداعمين لك، يمكنك الاعتماد عليهم، لتزويدك بالنصائح والملاحظات المفيدة. وعلى الجانب الآخر، قد يرفع الأشخاص السلبيون مستوى التوتر لديك ويجعلونك تشك في قدرتك على التعامل مع ضغوط الحياة بطرق سلبية، وكذلك كن إيجابيا حتى يبحث عنك الإيجابيون مثلك.
وأخيرا، أتمنى لكم مشاهدينا الأوفياء النجاح والسعادة في الحياة، نفعني الله وإياكم بما علمنا وجعله في ميزان حسناتنا.

يمكنك مشاهدة هذا المقال عبر هذا الفيديو:
أو مشاهدته في اليوتوب من هنا: كن إيجابيا ◆ 12 خطوة ستغير حياتك ◆ كيف تجعل نفسك إيجابيا

التعليقات مغلقة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتحسين جودة ولوجك للموقع، باستخدامك لهذا الموقع أنت توافق على سياسة الإستخدام و الخصوصية موافق اقرأ المزيد