كيف تصبح مديرا ناجحا ومحبوب عند الموظفين

199

مهما بلغ مستواك الدراسي، ومهما تراكمت شواهدك العليا، فلن تكفيك لتصبح مديرا ناجحا، ما ينقصك هو الخبرة، والخبرة نكتسبها بالتجربة والممارسة،عليك أولا أن تكتسب فن الخطابة والتواصل، وأن تكون اجتماعيا، لك قدرة على النقاش والاقناع في شتى المجالات.

إن ما يجعلك مديرا ناجحا هو قدرتك على الاختيار واتخاذ القرار، والقدرة على التصرف في الوقت المناسب، مما يجعلك قادرا على حل مشاكلك في العمل، لكن إشراك الموظفين أمر إيجابي سيعزز علاقتك بهم على نحو جيد، وسيحبونك ويحبون عملهم، وسيساهمون في تطويره دائما هذا بمساعدة دعمك النفسي الذي تقدمه لهم والتحفيز أمر مهم جدا للموظفين داخل العمل، فهذا التحفيز المعنوي، يجعل الموظف يحس أنه يعمل عملا حسنا ومقبولا، فيحاول الاجتهاد أكثر، أما إن كان يبذل جهدا كبيرا في العمل مقارنة مع باقي الموظفين، وتكون معاملتك معه مثل كل العاملين لديك، فسيتراجع عمله وسيستعمل أسلوب الإهمال واللامبالاة لأنه لم يلقى تنويها على ما يفعل.

يقول ابن خلدون ” قل لي وسأنسى، أرني وربما أتذكر، شاركني وسأتعلم ” إذا أردت أن يكون هناك جد واجتهاد في العمل فيجب أن تكون قدوة لمن خلفك، دعهم يروا نجاحك أولا قبل نجاحهم، وابتسامتك قبل غضبك، كن ملتزما بوقتك ومواعيدك قبل أن تحاسب الموظفين على التأخير أو عدم إتمام العمل، من السهل إعطاء الأحكام لكن من الصعب التماس الأعذار.

المدير الناجح هو من يقدر موظفيه وشركاءه في العمل، ويفهم ظروفهم الاجتماعية ويقف معهم جنبا لجنب في السراء والضراء، حتى يجدهم بجانبه في الوقت الذي يحتاجهم.

تعلم حسن التعبير في توجيه الخطاب،” فما كان الرفق في شيء إلا زانه وما غاب من شيء إلا شانه”، حاول أن تعامل كل أعضاء العمل بعدل وموضوعية، وكن عادلا حتى في تقسيم الأدوار وأوقات العمل، وإذا كان هناك ثناء أو نصيحة أو توبيخ لفرد معين فمن الأفضل أن يكون على انفراد في مكتبك مثلا، حتى لا يطول الأمر إلى غيره، أو تحرجه أمام باقي الموظفين، وكن متواضعا معهم، حتى يتمكنوا من مشاركتك كل ما يعوق العمل، ويطلعوك على كل صغيرة وكبيرة.

وأخيرا حاول أن تزرع فيهم روح الفريق، وأن كل ما ننجزه هو بفضل التعاون الجماعي، والدور الذي يؤديه كل فرد منهم، وأن أي خلل أو عمل بأنانية سيخل بتوازن سير العمل، وشيء ضروري أيضا على المدير الناجح أن يكون لديه هيبته واحترامه وتقديره من الجميع، لذلك عليه أن يضع حدودا في التعامل مع الموظف، وحدودا للنقاش أيضا، حتى تبقى له مكانته و صورته التي تبعث إلى الانضباط والاحترام.

يمكنك مشاهدة هذا المقال عبر هذا الفيديو:
أو مشاهدته عبر موقع اليوتوب من هنا: كيف تصبح مديرا ناجحا ومحبوب عند الموظفين

التعليقات مغلقة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتحسين جودة ولوجك للموقع، باستخدامك لهذا الموقع أنت توافق على سياسة الإستخدام و الخصوصية موافق اقرأ المزيد